الثلاثاء، 28 أكتوبر، 2014

النجفة


- دين إيه ده وللا عقل إيه يخللينا نشتري نجفة بسبع تلاف جنيه وأنا مش عارف أجمع ألفين جنيه للست جارة المسجد اللى انتم عارفين أنها محتاجة المبلغ لجواز بنتها .. ثم استطرد وقد أعماه الغضب
- دا مش دين .. الدين مقالش كده .. أحلف بالطلاق إن الست دي جوازة بنتها واقفه على عشر تلاف جنيه هاتوا السبعه وأنا جمعت لها اتنين وخللينا نستر البنت
- والله دي فلوس جاية للمسجد بهدف معين .. رد أحدهم مع ثقته التامه بصدق كلام الرجل
جاءت النجفة المهيبه ذات العدد الذي لايحصى من المصابيح والزركشات .. مر شهر .. شهران .. سنة .. وصاحبنا الرافض للنجفة يتسائل جهرا لرواد المسجد
- حد فيكم يفتكر النجفة دي آخر مرة نورت إمتى ؟ حد فيكم حس إن صلاته مقبوله ببركة ستنا النجفه دي ؟ ثم إستطرد بتهكمه المر
- طيب مفيش متطوع يقوم ينفض عنها التراب والعنكبوت ده .. آهي النجفة غطاها العنكبوت وآدي جارة المسجد تشكوكم إلى الله بعد فسخ خطوبة بنتها لعجزها عن تجهيز ها .. منكم لله
رمضان شحاته
..

الآسرة .. والأ ثيرة .. 
ذائعةُ الصيتْ ..
همسَت لي يوماً ...
بحنينٍ مهيب الصوتْ ..
أنا إخترتكَ مِن بين شعراء الأرضِ ...
لتقولَ أنتَ مرثيتي ..
لاأريد غيرك أنتْ..
وحدك ترثيني ....
فأنتَ في كل ماقلتهُ .. صدَقْتْ
أدمت ماتبقَّي مِن عمري ...
تركتني
وقد أودعت أمانتها في قلبي ..
وسكبَتْ دموعها في عيوني ..
هممتُ بكلام ..
فكان الصمتْ
همسَت لي ظنوني ..
لاتحزن ..
ربّما حاولَتْ تهمسُ لكَ بكلمةٍ أخرَى ...
فيها الحياة ..
لا الموت

يارب

يارب إشفى كل الناس وإشفيني 
وإرضى عن كل الناس وإرضى عني
وراضى كل الناس وراضيني 
ويارب أي نعمة أعطتها لنا لاتأخذها منهم ولا تأخذها مِنّي

وأنا إشتريت شوكه


أبيعلك الورد يابيه
وأنا إشتريت شوكه
والنبي تشتريه
وخاليلي أنا شوكُه
ياما مشيت عليه
ماوجعني أبدا شوكُه
حافي وشوكه راضي بيه
ومش راضي بيّا شوكُه

وهي كلمة مخيَّم يعني إيه ؟


وهي كلمة مخيَّم يعني إيه ؟
يعني صوت مِن بعيد يشق الكُون
ولون السّما يتغيّر
لِبُكا مجنون
لِطفل صغيَّر
عايش في خيمة ورق
قلبك لبُكاه يتحرق 
ولسّه بيدوّر ..... على قلب حنون


يعني أرض مفروشة حصير
وعالم لاهي بلا ضمير


وبرد مجرم
ومنظر مؤلم
وطفل م البرد يبكي
وطفل ماليه السكوت
ونفسه يحكي
لكن يمنعه الموت
وست عجوزة أوي
قلبها كل يوم ينكوي
وكل يوم بيموت
وعمرها خلاص وقف
لابيعدي ولابيفوت

لكن أموت ولا أبعد ساعة عنك


عارفة وجع القلب 
وكسرة النفس العزيزة 
عارفه أيام الغُلب 
وكسرة الخبز اللذيذة 
اللي نقسمها واحنا عشَرَه
عارفه الطيبين أوى 
اللّى ماتهونش عليهم العِشْرَه
كل ده 
صورة طبق الأصل منك 
ولو إنك يابلدي
مزوِّداها شويه 
ومسوِّداها شويه 
لكن إن كان عليّا
أخنق نفسي بإيديا 
ولا أقول عنك كلمة رديَه 
طب عارفه لون السما ف عز الصفا 
طب عارفه طعم الجفا ؟
طب عارفه شكل السما ف عز المطر 
عارفه .. القلب الحجر 
ساعات بيكون فيه شبه منك
لكن أموت ولا أبعد ساعة عنك 
وبحبك

هناك


هناك .. في بقعةٍ ما مِن بلدى .. 
يُراق الآنَ دمي ويحترقُ كبدي
يحرقون الزرع يشنقونَ السنابل بأرضي 
مالكِ يابلدي أمغلولةٌ يداكِ مثل يدي ؟!!!!!!!!